home
tri
tri
focus
اعترافات يدلي بها متهمون ضد نائب رئيس الجمهورية العراقي تتهمه بإصدار أوامر اغتيالات وتفجيرات في بغداد


اعترافات يدلي بها متهمون ضد نائب رئيس الجمهورية العراقي تتهمه بإصدار أوامر اغتيالات وتفجيرات في بغداد

العالمية نيوز

عرضت وزارة الداخلية، الاثنين، اعترافات عناصر في حماية نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي، أكدوا خلالها أن الأخير كلفهم شخصيا بتنفيذ عمليات اغتيال وتفجير في بغداد مقابل مبالغ مالية.

وقال المتهم احمد شوقي الذي يحمل رتبة رائد في الجيش العراقي ويعمل ضمن حماية الهاشمي، خلال مؤتمر صحافي عقدته وزارة الداخلية، وحضرته "السومرية نيوز"، إن "نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي قابلني في مكتبه وطلب أن أنفذ عددا من العمليات ووجهني للاطلاع على التفاصيل من مدير مكتبه صهره أحمد قحطان الذي سلمني اسلحة كاتمة، ونفذت أول عملية تفجير في العام 2009 بعبوة ناسفة في ساحة الموال بحي المستنصرية شمال بغداد"، مبيناً أن "الهاشمي شكرني وسلمني مبلغ ثلاثة آلاف دولار لقاء تنفيذي العملية".

وأضاف شوقي أن "هناك عملية أخرى نفذتها في ساحة النسور وكانت اغتيال موظف في وزارة الخارجية وتم تنفيذ العملية من خلال ملازم أول غسان بسلاح كاتم وتسلمنا أيضاً مبلغ ثلاثة آلاف دولار من الهاشمي".

وأشار شوقي الى أنه نفذ "عملية ثانية تم خلالها اغتيال المقدم إحسان على طريق محمد القاسم، فضلا عن عملية ثالثة بتفجير عبوة ناسفة على موكب حماية وزير النقل هادي العامري واستهداف ضابط مرور بأسلحة كاتمة في ساحة النسور وسط بغداد".

ولفت شوقي الى أن "هناك عملية أخرى نفذت وهي زرع عبوة ناسفة في منطقة الباب الشرقي بتوجيه من الهاشمي ومدير مكتبه احمد قحطان وتم فيها استهداف آلية للجيش العراقي"، موضحاً أنه "نفذ أيضاً تفجير عبوة ناسفة في منطقة الدورة".

من جهته، قال المتهم الملازم أول غسان جاسم حميد، يعمل في حماية الهاشمي، إنه "تم تنفيذ أول عملية عام 2009 بتفجير عبوة ناسفة قرب مطعم الساعة وسط بغداد"، مضيفاً أن "العملية نفذت بتوجيه من عقيد ركن شوقي الذي يعمل بمكتب الهاشمي".

وأضاف حميد "تسلمت مبلغ 500 دولار لقاء تنفيذ العملية"، مشيراً إلى أنه التقى "الهاشمي وحثني على تنفيذ الأوامر التي يصدرها من خلال عقيد ركن شوقي".

كما اعترف متهم آخر يدعى مروان الدليمي إنه "تم تنفيذ عدد من عمليات التفجير في مناطق متفرقة من بغداد منها في ساحة النسور وحي المستنصرية والباب الشرقي"، مضيفاً أن "العمليات نفذت بتوجيه من مكتب نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي مقابل مبالغ مالية".

وكانت القوات الأمنية في مطار بغداد منعت، مساء أمس، طائرة الهاشمي وسبعة مطلوبين من حمايته من الإقلاع، فيما كشف مصدر سياسي أن القوات الأمنية خيرت الهاشمي بين تسليم المطلوبين الواردة أسماؤهم في التحقيقات بأسرع وقت ممكن أو تطبيق الإجراءات القانونية.

وجاء الحديث عن منع طائرة الهاشمي من الإقلاع بعد نحو 24 ساعة من إعلان وزارة الداخلية عن عزمها عرض اعترافات لمتهمين تؤكد تورط جهات سياسية ومسؤول كبير جدا بالدولة العراقية في عمليات إرهابية، والتي أكدت بعد ساعات قليلة التريث حتى اكتمال التحقيقات.

وأكد نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي في بيان صدر، اليوم الاثنين، أنه يتذرع بأقصى درجات الصبر وينتظر سلوكاً "عقلانياً" من قبل الحكومة، على خلفية توقيف وفده في مطار بغداد الدولي أمس واعتقال سبعة من مرافقيه أحدهم صهره، فيما حمل جهات اتهمها بالتصعيد مسؤولية ما يحصل، كما طالب بإطلاق سراح ثلاثة من ضباط حمايته.

وجاء إعلان وزارة الداخلية بعد نحو عشرين يوماً على التفجير الذي شهدته المنطقة الخضراء المحصنة وسط بغداد، في 28 تشرين الثاني 2011، بواسطة سيارة مفخخة بالقرب من مبنى مجلس النواب، مما أسفر عن مقتل وإصابة خمسة مدنيين بينهم المتحدث باسم التحالف الكردستاني مؤيد الطيب.

وأكد مكتب رئيس المجلس أسامة النجيفي أن التفجير كان محاولة لاغتياله، في حين أكد رئيس الوزراء نوري المالكي أنه كان يستهدفه شخصياً، مشدداً على أن السيارة تم تفخيخها داخل المنطقة الخضراء بمواد أولية وتصنيع محلي، فيما اتهم جهات لها نفوذ أمني وسياسي معاد للعملية السياسية بالتخطيط للتفجير، كما أشار الوكيل الأقدم لوزارة الداخلية عدنان الأسدي بدوره، إلى أنه كان يملك معلومات بمحاولة استهداف رئيس الوزراء في المنطقة الخضراء وقد أخبره بذلك إلا أنه لم يعلن عنها.

يذكر أن القائمة العراقية أعلنت، في 16 كانون الأول 2011، عن تعليق عضويتها في مجلس النواب احتجاجاً على "منهجية" رئيس الوزراء نوري المالكي في إدارة البلاد، مؤكدة أن وزراءها وضعوا استقالاتهم تحت تصرف قياداتها.

ويتزعم نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي حركة تجديد المنضوية ضمن القائمة العراقية التي يتزعمها إياد علاوي.

 الإثنين 19 / 12 / 2011
linksLeft
نرجو من القراء الكرام عدم الإساءة الى الكاتب أو الأديان أو المنظمات أو الهيئات، والإلتزام بمهنية التعليقات
خبرة العالمية
أسرع للاعلان